الإقلاع عن التدخين

اذهب الى الأسفل

الإقلاع عن التدخين

مُساهمة  الكابتن محمد المدبولي في الجمعة مايو 27, 2011 1:10 pm

من أهم خطوات الإقلاع عن التدخين:

1 - التقييم والنصيحة

يوجد في معظم المستوصفات والمستشفيات من يوفر خدمات تقوم بتقييم صحة المدخن وتنصحه بطرق التخلي عن التدخين. وتوجد في الكويت جمعية خاصة، هي جمعية مكافحة التدخين التي توفر خدمة هاتفية وطبية ودعما لهذه الفئة.


وقد بينت الدراسات ان توفير خط ساخن أو دعم من شخص مقلع عن التدخين يسبب استمرار توقف حوالي %10 من المدخنين. ووجد ان الدعم الجماعي الذي يتوافر عند إقلاع الأصدقاء عن التدخين مفيد جدا لدوره الفعال في توفير ما يحتاجه المرء من تفهم ودعم وقوة. كما لوحظ ان البعض يستفيد من استخدام التنويم المغناطيسي، واستخدام كتيبات الإرشادية مفيد أيضا.

2 - العلاج السلوكي

يعتبر من التدخلات الأكثر تركيزا وعمقا، يجمع النصح والتقييم مع توفير المساعدة، وهو ما يزيد من تشجيع الفرد ويزيد من مهاراته وقوته في مقاومة العودة إلى التدخين، وللتعامل مع الرغبة المستمرة أو المفاجئة بالتدخين.


وتتضمن خطة العلاج انضمام المقلع إلى مجموعة من المقلعين السابقين أو برنامج جماعي مشابه لذلك، حتى يتعاملوا مع المشاكل مع بعضهم بعضا مع مساعدة معالج ومرشد متخصص ولطوال الوقت.


وتشير الدراسات إلى ان واحد امن كل 7 أشخاص يمكنه ان يتوقف عن التدخين لمدة 6 اشهر بعد الانضمام إلى هذا البرنامج.

3 - العلاج ببدائل النيكوتين

توفر بدائل النيكوتين مصدرا نقيا وذا تركيز يمكن السيطرة عليه من مادة النيكوتين ويمكن تقليل تناولها تدريجيا.


وأبسط مثال لذلك لصقات النيكوتين، فهي من الطرق السهلة التي ليس لها أعراض جانبية، لكنها مفيدة ومؤثرة في إلغاء، أو على الأقل تخفيف، الأعراض الانسحابية ورغبة الجسم في التدخين.

فيمكن للمدخن ان يتعود على عدم حمل السجائر وتدخينها، عندما يحصل جسمه على النيكوتين من مصدر آخر مثل اللصقات.


ومن المصادر البديلة للنيكوتين: علكة النيكوتين والماصة والحلوى والبخاخ الأنفي وحبة تحت اللسان والحبوب والمستنشقات. وكشفت الأبحاث أن استخدام هذا العلاج، يمكن %10 من المقلعين في بلوغ هدفهم لمدة سنة (ولو ان هذا الرقم يعتمد على الشخصية).

ولكل 20 شخصا يتناولون بدائل النيكوتين، فإن واحدا منهم سيتوقف لمدة طويلة. وفي آخر الأبحاث تم تقييم استخدام اللصقات مع العلكة، ووجد أنها أفضل طريقة للنجاح في الإقلاع مقارنة بمحاولات التوقف باستخدام اللصقات وحدها.

4 - علاجات أخرى

ومن أهمها عقارا ببروبيون Bupropion وفارنيسيلين Varenicline اللذان يعدان من الأدوية المفيدة في إيقاف عادة التدخين، وهي الطريقة المفضلة لمن لا يفضلون استخدام بدائل النيكوتين أو ممن يعانون آثارا جانبية مرتفعة من الإقلاع.


وبالنسبة لعقار الببروبيون، فله تأثير في عمل مادة الدوبامين في الدماغ بما يقلل من الاعراض الانسحابية والرغبة ويعمل كمضاد للاكتئاب.


ويشير من يستعينون به الى أنه يخفف من الأعراض الانسحابية ويساعدهم في التغلب على الانتكاسة والرغبة الملحة. وكأي عقار دوائي، فله آثار جانبية مثل: الشكوى من جفاف الحلق والفم، والأرق أو اضطراب النوم، وعليه فهو ليس مناسبا للجميع. وتشير الدراسات إلى ان من بين كل 15 مقلعا يتناولون ببروبيون، فإن واحدا منهم سينجح في التوقف إلى الأبد.


أما عقار «فارنيسيلين» فيعمل على توفير تحفيز منخفض ومستمر لمستقبلات النيكوتين في الدماغ، وهو ما له دور في جعل طعم السجائر مريعا وغير مستساغ، كما انه يزيل تأثير «نشوة» النيكوتين ما يدفع المدخن للتوقف. وأظهرت الأبحاث بأن من بين كل 8 مقلعين يستعينون بعقار فارنيسيلين فإن واحدا منهم سينجح في التوقف للأبد.


لكن لا بد من استشارة الطبيب دائما قبل اخذ أي عقار.

-5 تغيير العادات المؤدية إليه

محاولة ممارسة نشاط يساعد على الاسترخاء مثل الرياضة أو أي هواية يفضلها المدخن. ومن أهم الأمور الابتعاد عن أجواء التدخين والمدخنين،

ومن ذلك عدم الجلوس في الأماكن التي يشيع فيها التدخين كالمقاهي والديوانيات. وبما ان القهوة تثير لدى المدخن الاشتياق للتدخين، ينصح بالتقليل من شربها.
avatar
الكابتن محمد المدبولي

عدد المساهمات : 118
تاريخ التسجيل : 01/05/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى